النشرة المحلية

القتل حدًا لمواطن أنهى حياة ابنة أخته

نفذت وزارة الداخلية، في منطقة مكة المكرمة اليوم (الثلاثاء)، حكم القتل حدًا، بالمواطن فيصل بن مهوس بن زايد الحارثي؛ بعد إدانته بقتل ابنة أخته رواء بنت محمد بن حمود الحارثي؛ وذلك لتعاطيه مادة الحشيش المخدر وإطلاق النار عليها من سلاح ناري مما أدى إلى وفاتها.

قضت المحكمة بقتل الجاني حدًا لقتله المجني عليها غيلة

وكانت الجهات الأمنية قد ألقت القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة المختصة، صدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه.

ونظراً لأن ما أقدم عليه كان على وجه تأمن فيه المجني عليها من غائلة الجاني، فقد تم الحكم بقتله حدًا لقتله المجني عليها غيلة، حيث تم تأييد الحكم من محكمة الاستئناف، ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعًا، وأُيد من مرجعه.

ووزارة الداخلية إذ تعلن عن ذلك؛ لتؤكد حرص حكومة المملكة على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين أو يسفك دماءهم، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى